منوعات

متى يكون القران حجه على صاحبه

متى يكون القرآن حجة على صاحبه ، فالقرآن الكريم هو المعجزة الخالدة التي أنزلها الله تعالى على رسولنا محمد صلى الله عليه وسلم وخاتم الأنبياء والمرسلين ، وهو. هو أرقى وأعظم الكتب. يحتوي القرآن على العديد من المعجزات على اختلاف أنواعها ، وفيه إعجاز علمي ، فمع تقدم العلم اكتشف العلماء أشياء أخبرنا بها القرآن الكريم منذ ملايين السنين. كما يتضمن القرآن الكريم الإعجاز اللغوي ، حيث أن لغته فصيحة ومعانيها معبرة ، والعرب عاجزون عن إخراج سورة أو آية كالقرآن الكريم. أي أن ما يميز القرآن الكريم أنه يحتوي على أسلوب حياة شامل ومتكامل يصلح لجميع الأزمنة ولكل الأعمار. أنزل الله تعالى القرآن على الرسول بوحي جبرائيل ، ووصل إلينا عبر التوراة حيث حفظ في الصناديق والخطوط.

متى يكون القرآن حجة على صاحبه؟

القرآن الكريم حجة لصاحبه في الابتعاد عنه وعدم العمل بما جاء فيه ، أي إذا علم الإنسان بالأوامر والنواهي والأحكام التي وردت في القرآن ولم يعمل بها. عليهم وما جاء فيه فالقرآن حجة عليه وشاهد عليه يوم القيامة. قال تعالى: “والقرآن دليل لك يوجهك إلى النجاة إذا عملت به ، أو عليك الابتعاد عنه ، في دلالة على سوء عذابه”. لذلك علينا أن نتبع ما جاء في القرآن ليكون حجة لنا يوم القيامة.

فضائل القرآن الكريم

لقارئ القرآن فضيلة عظيمة وأجر عظيم يوم القيامة. ومن هذه الفضائل:

  • يكون للقارئ درجات يوم القيامة ، وتكون رتبة المقرئ في آخر آية يقرأها.
  • من قرأ القرآن وعمل كل ما فيه أجاب الله تعالى وأجره.
  • وسيشفع القرآن الكريم لأصحابه يوم القيامة.
  • عندما يجتمع الناس لدراسة القرآن والتأمل فيه ، تجتمع الملائكة حولهم وتحيط بهم ، ويحيطهم السلام والرحمة.
  • ويضاعف أجر قراءة القرآن يوم القيامة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى