التخطي إلى المحتوى

كشفت مصادر اسرائيلية , اليوم الاحد , بأن مناطق جنوب قطاع غزة والمستوطنات القريبة من الحدود المصرية تتعرض لعمليات تشويش على الاتصالات الخلوية لجميع شبكات الاتصال الفلسطينية والاسرائيلية .

ووفق للمصادر فان التشويش ناجم عن هجمات الكترونية يوم بها الجيش المصري ضد تنظيم داعش في صحراء سيناء ما تسبب بالتأثير على جميع الشبكات في المناطق القريبة من الحدود المصرية لتشمل الشبكات الفلسطينية العاملة في محافظة رفح الفلسطينية .

وأشار المصادر ذاتها، أن اتصالات تجرى مع الجانب المصري لحل أزمة التشويش، دون توضيح المزيد من التفاصيل.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *