الرئيسية / رياضة / لإقلاع اقتصادي آمن بالمغرب.. أول قانون مالية في عهد أخنوش

لإقلاع اقتصادي آمن بالمغرب.. أول قانون مالية في عهد أخنوش

تحاول الحكومة المغربية الجديدة تجاوز الانعكاسات السلبية لحكومة الإخوان على المجتمع والاقتصاد.

من المتوقع أن تركز حكومة عزيز أخنوش في قانونها المالي الأول على الجوانب الاجتماعية والاقتصادية ، مع تعميم الحماية الاجتماعية وخلق فرص العمل.

كشفت مصادر مطلعة لـ “العين الأخبار” ، أن ملك المغرب محمد السادس ، وفقا لصلاحياته الدستورية ، سيرأس مجلس الوزراء ، الذي سيخصص لدراسة الخطوط العريضة لقانون المالية للعام المقبل.

  • آفاق الحكومة المغربية الجديدة … توقعات أكثر تفاؤلا للنمو الاقتصادي
  • مليون وظيفة وضريبة .. رسالة من الحكومة المغربية لرجال الأعمال

يلزم القانون المغربي الحكومة بإحالة مشروع قانون المالية إلى البرلمان في موعد أقصاه 20 أكتوبر.

ومن المنتظر أن تنال الحكومة المغربية ثقة البرلمان بعد عرضها من قبل رئيسها الثلاثاء.

تتمتع الحكومة بأغلبية مريحة في مجلس النواب ، الغرفة الأولى للبرلمان ، تتجاوز ثلثي المقاعد.

ومن المتوقع أن يركز مشروع قانون المالية على الانطلاق الاقتصادي مع توسيع وتعميم الحماية الاجتماعية ، بالإضافة إلى إصلاح القطاع العام وتعزيز آليات الحوكمة.

كما يتوقع أن يتضمن المشروع وسائل مالية لتمكين القطاعات الإنتاجية من استعادة حيويتها وزيادة قدرتها على توفير فرص العمل وإنتاج القيمة المضافة.

بالإضافة إلى ذلك ، تم الاعتماد على هذا القانون لتفعيل صندوق محمد السادس للاستثمار من خلال تمويل عدد من المشاريع في إطار الشراكة بين القطاعين العام والخاص.

وفي وقت سابق ، تعهد عزيز أخنوش ، رئيس الحكومة المغربية ، أمام البرلمان بـ “خلق ما لا يقل عن مليون وظيفة صافية خلال السنوات الخمس المقبلة ، ورفع نسبة نشاط المرأة إلى أكثر من 30٪ بدلاً من 20٪ الآن ، وتفعيل شامل. حماية اجتماعية.”

من بين الوعود التي قطعها أخنوش ، ضمنت الحكومة حماية الطبقة الوسطى وتوسيع الأسر المصنفة ضمنها ، مع توفير الظروف الاقتصادية والاجتماعية لنشوء طبقة زراعية متوسطة في العالم الريفي.

بالإضافة إلى تعبئة النظام التعليمي بكافة مكوناته ، بهدف تصنيف المغرب ضمن أفضل 60 دولة في العالم ، بدلاً من التصنيف المتأخر الحالي في مجموعة من المؤشرات الدولية.

وأضاف رئيس الحكومة أن “الحكومة ستعمل كذلك على تفعيل الطابع الرسمي للأمازيغ ، لا سيما من خلال إنشاء صندوق خاص بميزانية تصل إلى مليار درهم بحلول عام 2025”.

وأوضح أنه “خلال الانتخابات البلدية والجهوية والتشريعية ، اختار غالبية الناخبين دعم الأحزاب السياسية التي قدمت برامج طموحة وواقعية تضمنت إجراءات مرقمة ومحددة”.

  • حكومة أخنوش … المسمار الأخير في نعش مخططات “العدالة والتنمية” في المغرب

وقال إن الإرادة الشعبية أظهرت ، من خلال معدلات المشاركة ونتائج صناديق الاقتراع ، أن استعادة الثقة في العمل السياسي تمر حتمًا من خلال تقديم خيارات وبرامج اجتماعية ذات مصداقية تعالج الأولويات الحقيقية للمواطنين.

وأوضح أخنوش أن “الحكومة تستخدمه لتحسين توازنات الاقتصاد الكلي للمملكة تدريجياً خلال فترة ولايتها”.

وأكد أن “الحكومة ستعمل على نقل كفاءات واسعة من الدولة إلى الجهة من خلال إبرام برامج تعاقدية بين الدولة والجهات وفق منهج قائم على النتائج ، لجعل الكيان قطب إنمائي حقيقي وشريك أساسي. للدولة “.

وأكد المسؤول نفسه أن “الحكومة ستعمل على تنفيذ التوجيهات الملكية بتسخير كافة إمكانيات القوات المسلحة الملكية للقيام بمهامها في الدفاع عن الوطن والدفاع عن وحدة أراضيه والمهام التي تشارك فيها في إطار السلم الدولي. والعمليات الأمنية “.

كما تعهد بـ “الاستثمار بشكل أفضل في التوافق الوطني على الصحراء والاستثمار في حضور المملكة القوي ضمن التكتلات والقوى الاقتصادية الدولية والإقليمية”.

وأكد أن “الحكومة ستعمل على مواجهة التحديات الخارجية ، والدفاع عن المصالح العليا للبلاد ، ودعم الدبلوماسية البرلمانية والموازية ، والدعم الاقتصادي والثقافي لقضيتنا الترابية.

وشدد أخنوش على ضرورة انتهاج سياسة الانفتاح والتعاون والصداقة مع عدد من الحلفاء الاستراتيجيين. وهذا يعزز مكانة المغرب في المجتمع الدولي ويمكنه من الدفاع عن قضاياه الخارجية.

شاهد أيضاً

من أشهر ماامتازت به السيدة عائشة رضي الله عنها الذكاء وقوة الحفظ

ومن أشهر ملامحها تميزت السيدة عائشة رضي الله عنها بذكائها وقوة الحفظ. . من أشهر ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *